«التطبيقي» شاركت في معرض الكويت للطيران 2020

ممثلة بـ “الدراسات التكنولوجية” و«العالي للاتصالات والملاحة »

د.عبدالله المزروعي: المشاركة أتت بهدف الإسهام في تطوير المهارات من خلال عرض المشروعات

د. طلال المسعد: فرصة ثمينة للطلبة يلتقون فيها   بأبرز الشركات للتعرف على كل ما هو جديد

د. عبد الله المشعل: نتمنى استمرار هذه المشاركات التي يتم من خلالها عرض الطاقات والكفاءات الشبابية

المذنتمت إضافة محاكي الطائرة الآيرباص 320 بهدف تطوير وتدريب الطلبة بـالملاحة

شاركت الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب في معرض الكويت للطيران  2020 الذي أقيم برعاية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بمشاركة الهيئات الحكومية العسكرية والمدنية والمنظمات الدولية والشركات العالمية المتخصصة في مجال الطيران المدني والعسكري حول العالم.

مثل الهيئة في المعرض  كلية الدراسات التكنولوجية بقسم هندسة الكترونيات صناعية ، والمعهد العالي للاتصالات والملاحة بقسم الملاحة من خلال عرض مشاريعهم الخاصة في مجال الطيران.

فرصة ثمينة

حول هذه المشاركة أكد نائب المدير العام للتخطيط والتنمية بالإنابة د.طلال المسعد أن معرض الكويت للطيران يعتبر فرصة ثمينة للطلبة يلتقون من خلالها بأبرز الشركات للتعرف على كل ما هو جديد في مجال الطيران بالإضافة إلى إبراز دور الهيئة، وتخصصاتها، وجهودها المبذولة في تعليم الطلبة وتدريبهم في مجال الملاحة والطيران، آملا أن يتم فتح تخصصات جديدة في السنوات المقبلة تخص هذا المجال لخدمة سوق العمل.

تطوير المهارات

من جانبه أفاد عميد كلية الدراسات التكنولوجية د.عبد الله المزروعي بأن مشاركة الكلية في المعرض أتت بهدف الإسهام في تطوير مهارات الطلبة من خلال عرض بعض المشاريع التي صمموها، والمتعلقة بمجال الطيران مثل الطائرات الصغيرة التي تستخدم في الإنقاذ وكشف الألغام بالإضافة إلى كشف هوية الأشخاص وغيرها، شاكرا قسم تكنولوجيا الهندسة الالكترونية على تفاعلهم، ومشاركتهم في المعرض على رأسهم د.عبد الله المشعل، موصلا شكره لمنظمي هذا المعرض المتميز.

كما وقدم ممثلو قسم الملاحة بالمعهد العالي للاتصالات والملاحة، ندوة تعريفية عنه للحضور سلطوا الضوء من خلالها على التخصصات المتاحة فيه، والتي تخدم قطاع الملاحة الجوية ودور القسم البارز في توفير أيدي عاملة فنية متخصصة تلبي احتياجات سوق العمل.

محاكي جديد

على صعيد متصل  أكد أ.أسامة المذن من قسم الملاحة بالمعهد العالي للاتصالات والملاحة إن قسم الملاحة يعتبر أحد الروافد الأساسية في قطاع الملاحة الجوية نظرا لما يقدمه في مجال الطيران المدني، حيث يضم القسم عدة تخصصات منها التسهيلات وأمن وسلامة المطارات وتخصص الأرصاد الجوية، وأضاف أ.المذن أنه تمت إضافة محاكي جديد في المعهد وهو محاكي الطائرة الآيرباص 320 بهدف تطوير وتدريب الطلبة.

دور فعال

من جانبها أفادت أ.نادية الصباح من قسم الملاحة بالمعهد بأن المعهد له دور فعال في دعم الحركة الملاحية في دولة الكويت حيث إن مخرجاته الفنية تخدم القطاعات التابعة للدولة منها الطيران المدني، وأضافت أن المعهد يحتوي على أجهزة أرصاد جوية ومحاكيات يتم من خلالها تدريب وتطوير مهارات الطلبة، وذكرت أن مشاركة المعهد في معرض الطيران تهدف إلى إبراز دور المعهد بالإضافة إلى إلقاء الضوء على تخصصاته، ودوره في خدمة دولة الكويت، مشيرة إلى حصول المعهد على الاعتماد الأكاديمي لتخصص المراقبة الجوية من المنظمة الدولية للطيران المدني الذي سيساهم في تأهيل المعهد لتخريج الطاقات الشبابية الكويتية ذات الكفاءة العالية ضمن معايير دقيقة.

 

الطائرات المسيرة

وبدوره أضاف د.عبد الله المشعل من قسم هندسة الكترونية بكلية الدراسات التكنولوجية أن الكلية حرصت على تشجيع المشاريع الطلابية التي تخدم قطاع الطيران مثل مشروع الطائرات المسيرة التي يتم برمجتها لاستخدامات عسكرية وأمنية  كالكشف عن الألغام من خلال وضع بعض الحساسات المتخصصة في الكشف عنها، بالإضافة إلى الحساسات التي تستخدم في الكشف عن الغازات السامة، ومدى انتشارها، والتي تقوم برسم خرائط لانتشارها كما تستخدم في عمليات البحث والإنقاذ من خلال تحديد موقع الضحايا تحت الأنقاض في حال حصول الزلازل أو الفيضانات، وختم كلمته متمنيا استمرار هذه المشاركات التي يتم من خلالها عرض الطاقات، والكفاءات الشبابية، وجهود الطلبة المجتهدين في هذا المجال.

كما تحدث الطالب علي القطان من قسم الهندسة الالكترونية بكلية الدراسات التكنولوجية عن مشاركة القسم في معرض الطيران الذي تم من خلاله عرض الطائرات الروبوتية التي تقوم بالكشف عن الألغام، والطائرات التي تستخدم في عمليات البحث والإنقاذ بالإضافة إلى عرض بروشورات كلية الدراسات التكنولوجية التي تتضمن أهم أقسامها وتخصصاتها بهدف نشر الوعي حول الكلية.

شارك في المعرض أكثر من 35 دولة والعديد من شركات الطيران المدنية والعسكرية بالإضافة إلى عدة جهات من القطاع الحكومي والقطاع الخاص، وتم عرض العديد من الطائرات العسكرية الحديثة بالإضافة إلى عروض جوية للطائرات بأنواعها.

اظهر المزيد
إغلاق