«التطبيقي» تنظم الملتقى العلمي والثقافي الأول «إثراء الذات وبناء القدرات»

تحقيقاً لخطة التنمية 2035 التي تنبثق من رؤية صاحب السمو

  • د.المضف: يأتي الملتقى تعزيزاً لمشاركة الهيئة في تأهيل وإعداد الأيدي العاملة

تحقيقاً لخطة التنمية الوطنية التي تنبثق من رؤية صاحب السمو لتكون الكويت مركزاً مالياً وتجاريا وثقافيا بحلول عام 2035، وتطبيقاً لدور الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب في تأهيل وإعداد الأيدي العاملة، وتغذية سوق العمل بالفنيين والمتخصصين في كافة المجالات ، تنظم عمادة شؤون الطلبة الملتقى العلمي والثقافي الأول «إثراء الذات وبناء القدرات» خلال الفترة من 10-12 مارس المقبل على المسرح الرئيسي بكلية التربية الأساسية

وعن الملتقى قال مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب د.علي المضف، إن الملتقى العلمي الثقافي الأولإثراء الذات وبناء القدراتالذي تنظمه عمادة شؤون الطلبة جاء لتعزيز مشاركة الهيئة المجتمعية، وتعزيز دورها في تأهيل وإعداد الأيدي العاملة لتغذية سوق العمل بالفنيين والمتخصصين ذوي الكفاءة العالية، وعليه تبلورت فكرة الملتقى الذي يدعم مواهب الطلبة، وإبداعاتهم من خلال عرض مشاريعهم وأفكارهم ومواهبهم على مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة المعنية، والتي بدورها تقدم الرعاية والدعم لهذه المبادرات والابتكارات العلمية والتكنولوجية المشاركة بالملتقى، مبينا أن هذا الملــتقى يمثل الحراك التنافسي والإبداعي السنوي لطلبة، ومتدربي الهيئة لتحسين وتطوير مهاراتهم وقدراتهم بعرض مشاريعهم الابتكارية في مجال ريادة الأعمال الإبداعــية بالتخصصات المهنـية والأكــاديـــمية لإكسابهم الأفكار الحديثة، والمبتكرة التي ترسخ القيم الاجتماعية لديهم، مشيرا إلى أن الهدف الرئيسي من الملتقى هو احتضان، وتشجيع هذه المشاريع والمبادرات والاهتمام بها عن طريق التنسيق مع الجهات التي تهتم بالأفكار الطلابية، وفتح آفاق علمية جديدة من خلال تبادل الأفكار والخبرات المثمرة التي تسهم بشكل كبير في رفع المستوى الثقافي والعلمي، مضيفا أنه سيتخلل الملتقى العديد من المسابقات في مختلف المجالات منها الابتكارات العلمية والتكنولوجية والتقنية، والأولمبياد، والمناظرات الطلابية، والأفلام القصيرة، والفنون الموسيقية.

رؤية الملتقى:

أن يمثل الملتقى العلمي والثقافي لطلبة ومتدربي الهيئة الحراك التنافسي والإبداعي والنوعي السنوي الأبرز على مستوى دولة الكويت، وأن يكون هو استقطاب لخطة الدولة التنموية  2035م، في تحديد وتحسين وتطوير مسار مهارات الطلبة الإبداعية المختلفة، حتى يصبح الملتقى بمثابة منارة مضيئة في تبادل الخبرات، والأفكار التي تساعد برنامج الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لتحقيق رؤية الدولة.

رسالة الملتقى:

الاستثمار في العنصر البشري والمزاوجة بين أساليب القطاع الخاص، والعام في نهضة وبناء الأوطان، من خلال الأنشطة والفعاليات المهمة لإبراز مواهب الطلبة والطالبات بالمشاريع الابتكارية، وريادة الأعمال الإبداعية في كافة التخصصات المهنية والأكاديمية، مع إكسابهم الأفكار والمشاريع الحديثة والمبتكرة، وترسيخ القيم الاجتماعية والتنافس الشريف والأمانة العلمية.

الأهداف :

  • احتضان الأفكار والمشاريع والمبادرات الطلابية والإطار الإستراتيجي للمشاريع.
  • إثراء الساحة الطلابية بكوادر تهتم بالإنتاج العلمي والإبداعي.
  • تفعيل دور الشباب في تحقيق رؤية الدولة 2035 م
  • تعميق الاهتمام بالعلوم والتكنولوجيا والعناية بمختلف العلوم والمعارف.
  • التنسيق والتعاون مع الجهات والهيئات ذات الاهتمام بالأفكار الطلابية.
  • تشجيع طلبة ومتدربي الهيئة على العمل الريادي والمشاريع الصغيرة.
  • تنمية المهارات القيادية والحوارية لدى طلبة ومتدربي الهيئة.
  • دعم وعرض الابتكارات والاختراعات ومشاريع ريادة الأعمال.
  • فتح آفاق علمية جديدة عن طريق تبادل الخبرات والمهارات.
  • رعاية وإبراز المواهب الطلابية ؛ لرفع المستوى العلمي والثقافي.

ويشهد الملتقى عدداً من الفعاليات العلمية والثقافية منها على سبيل المثال ورشة صناعة الروبوت، وندوة حضارة أرض الكويت، وورشة التقدم العلمي.

كما يقام على هامش الملتقى معرض للكتاب، ومعرض للآثار الكويتية وللصناعات الطلابية، بالإضافة إلى تنظيم عدد من الدورات التدريبية التي تعنى بتطوير مهارات الشباب، وصقل خبراتهم كدورة كيف تبدأ مشروعك الصغير؟، ودورة الفلك والطيران والبيئة والعلوم الحياتية، ويحصل الطالب المشارك في ختام هذه الدورات على شهادة معتمدة.

كما يضم الملتقى تنظيم عدد من المسابقات الطلابية منها على سبيل المثال لا الحصر، مسابقة مشاريع المبادرات الطلابيةالمشاريع الصغيرة والمتوسطة، ومسابقة الابتكارات العلمية والتكنولوجية والتقنية، ومسابقة البحوث العلمية، ومسابقة المناظراتللمعرفة والقيادة، كما تقام مسابقة للشعر، والخط العربي، وكتابة المقال.

وقد قامت اللجنة المنظمة للملتقى بوضع الشروط وآلية المشاركة بين الطلاب والطالبات كما خصصت عددا من الجوائز القيمة للفائزين بكافة المسابقات والمشاركين بالأنشطة المختلفة.

اظهر المزيد
إغلاق